-->

إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

قام تويتر بتفعيل خاصية الدفع مقابل الحصول على العلامة الزرقاء داخل تويتر حسب رغبة إيلون ماسك مما مكن أي أحد من عمل حسابات بأسماء الشركات والمشاهير وعمت حالة من الفوضى بعد تغريدة انتشرت في الأيام الماضية من حساب مزيف انتحل اسم شركة الأدوية إيلي ليلي Eli Lilly وهويتها البصرية، متوجًا بعلامة زرقاء.

اعلن الحساب أن الشركة ستوزع الأنسولين مجانًا وفي غضون ساعات قليلة، حققت التغريدة أكثر من 1500 إعادة تغريد و 11000 إعجاب، لذلك تفاعل الناس معها في البداية لتوثيقها بعلامة التحقق الزرقاء، وهي العلامة الأبرز للتحقق من صحة هوية الحسابات، لذا ظهرت الرسالة للوهلة الأولى كما لو كانت حقيقية. ومرت ساعتان ونصف حتى فضحت الخدعة، لذلك غرد الحساب الحقيقي لإيلي ليلي اعتذارًا عما حدث وعن توفير الأنسولين المجاني. وقال متحدث باسم إيلي ليلي إن الشركة "على اتصال بتويتر لمعالجة المشكلة" لكن هناك من المغردين اعتذر للشركة قائلًا: للأسف ليس هناك من يرد على شكواك، فماسك طرد الموظفين.

في اليوم التالي لإصدار حسابات Eli Lilly المزيفة لتغريداتها المزيفة عن الأنسولين، انخفض سعر سهم Eli Lilly بنسبة 4.37٪ أو 16.08 دولارًا إلى 352.30 دولارًا وخسرت الشركة حوالي 15 مليار دولار من قيمتها السوقية.

وهذا يوضح الفقاعة الكبيرة للتقديرات في البورصات العالمية حيث تجد أن الشركة قيمتها تليريون دولار وقيمتها الحقيقية لا تصل لعشر هذا المبلغ.

-------------

من طرف \ البهي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2022
تصميم و تكويد : بيكود