إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

لعل من أبرز المشاكل التي نعاني منها جميعنا بدون استثناء هي استهلاك شحن بطاريات الهاتف او الحواسيب المحمولة في وقت قصير و وجيز، لذا يضطر البعض منا ان يبقى جهازه قيد الاتصال بالشاحن ظنا منه انه يقتصد على نفسه عناء الشحن كل مرة، لكنه لا يقوم في الحقيقة الا بتدمير بطارية جهازه عبر هذا السلوك الخاطئ، و يعتبر ما سبق ذكره أحد المسببات الرئيسية لانتفاخ البطاريات التي لا قدر الله قد تتسبب بحريق منزلي نتيجة انفجارها، لذا في هذه المقالة عزيزي القارئ سنتعرف على اسباب انتفاخ البطاريات و السلوكات التي تؤدي لذلك.
تعتبر بطارية الليثيوم و التي بالمناسبة ساهم ي اختراعها البروفيسور المغربي رشيد اليزمي، أكثر البطاريات شيوعًا في عالم الأجهزة التقنية فهي منخفضة التكلفة إلى جانب أنها تتمتع بمواصفات كأهمية كثافة طاقتها العالية، اضافة الى وقت تفريغ الطاقة بطيء، وبسبب هذه الامتيازات، نجد أنها شائعة الاستعمال بين مستخدمي الأجهزة التقنية الحديثة. لكنها إلى جانب ذلك، تعتبر أقل أنواع البطاريات استقرارا اذ ان فعنصر الليثيوم المستعمل في البطارية يعتبر من أكثر العناصر تفاعلا بين المركبات الكيميائية المستعملة في صناعة البطاريات كما ان هذا الصنف من البطاريات يتم تصنيعه بطريقة مضغوطة وتتألف من أقسام مغلقة بين خلايا وأغطية عديدة الشئ الذي يساهم بشكل غير مباشر في انتفاخها مع مرور الزمن.
و من السلوكيات التي تؤدي الى انتفاخها حسب خبراء شركات التصنيع، الشحن الزائد عن الحاجة او فصل الهاتف عن الشاحن قبل إتمام الشحن كاملا ما يعرض الشحن للنفاذ بسرعة، او استعمال الهاتف أو اللابتوب أثناء توصيله بالشاحن، ما يوقع ضررا كبيرا على البطارية، اذ تجعل الجهاز في حالة عدم تنظيم و فقدان اتزان بين الطاقة الداخلة من الشاحن و الطاقة المستهلكة. و يشكل دور الوسط عاملا مهم أيضا، حيث أن ارتفاع الحرارة أو الرطوبة في الجو يسبب ارتفاع حرارة البطارية ما يؤدي الى انتفاخها. و لعل أبرز الأسباب الواجب ذكرها تغيير شاحن البطارية الخاص و الاصلي، و استبداله بأخر اما مقلد و مزيف، او بشاحن اصلي أيضا لكنه لشركة أخرى غير الشركة المصنعة لهاتفك، فهذه التغيير في الشاحن يسبب اختلاف التردد والموجات الواصلة للبطارية وتسريع تلفها و بالتالي انتفاخها، جميع هذه السلوكيات السابقة تتسبب في حصول انتفاخ بالبطارية. ذلك لأن الخلايا الداخلية فيها تبدأ مع الوقت بطرد خليط كهربائي قابل للاشتعال. لذلك، إن لم يتم تحرير هذا الخليط الكهربائي بطُرق آمنة، فيُمكن أن تحدث كارثة كبيرة وتتسبب بانفجار البطارية وحريق كارثي كالفيديو اسفله و الذي يوضح انفجار بطارية لـطائرة التحكم عن بعد او ما يسمى بـDrone، نتيج تركها لمدة طويلة موصولة بقابس التيار الكهربائي.
في مثل هذه المواقف، يعد الحل الأمثل هو استبدال البطارية والتوقف عن شحنها واستعمالها فشحن البطارية المنتفخة في هذه الحالة يعني كأنك تضع وقودا على النار وأنت بذلك تساهم في تفاقم المشكلة، كما يجب عليك كذلك تجنب الضغط على البطارية، لان لذلك ستزيد من الضغط الداخلي و قد تسبب ثقبا صغيرة، ما يؤدي لتسرب الهواء لداخل البطارية ، له يعني أنه سيتفاعل مع الأكسجين والرطوبة في الهواء ومن ثم يحدث إنفجار لن تُحمد نتائجه!
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2017
تصميم و تكويد : بيكود