-->

إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

من المتوقع أن تنخفض أرباح شركة سامسونغ للإلكترونيات في الربع الثالث بنسبة 80٪ عن العام السابق، حيث تتسبب آثار وفرة الرقائق العالمية المستمرة في خسائرلعملاق التكنولوجيا الكوري الجنوبي.

ستعلن أكبر شركة لتصنيع رقائق الذاكرة والهواتف الذكية وأجهزة التلفزيون في العالم عن نتائجها الأولية للربع الثالث يوم الأربعاء.

من المحتمل أن تنخفض الأرباح التشغيلية لسامسونغ إلى 2.1 تريليون وون أي حوالي 1.56 مليار دولارفي الربع من يوليو إلى سبتمبر، وفقًا لتقديرات LSEG SmartEstimate وحسب 19 محللًا اقتصاديا.

يرجع هذا التحول إلى أن قسم الرقائق، وهو أكبر مصدر للإيرادات تقليديًا، من المحتمل أن يسجل خسائر ربع سنوية تتراوح بين 3 تريليون وون إلى 4 تريليون وون بعد فشل أسعار شرائح الذاكرة عند أدنى مستوياتها التاريخية  في الارتفاع  والتعافي بالسرعة .

وقال المحللون إن تخفيضات سامسونغ في إنتاج الرقائق تضر أيضًا بوفورات الحجم، مما يزيد من تكاليف تصنيع الرقائق.

وبعد الإعلان لأول مرة عن خفض الإنتاج في أبريل، قال المحللون إن سامسونغ خفضت الإنتاج بشكل أكبر في الربع الثالث لخفض المخزون والتغلب على وفرة الرقائق التي تسبب أسوأ ركود في القطاع منذ عقود.

 أحجم صانعو الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر الشخصية عن شراء شرائح ذاكرة جديدة، واختاروا استنفاد مخزونهم الحالي لعدة أشهر وسط مخاوف من الانكماش الاقتصادي.في المقابل يتوقع انتعاش الطلب في أوائل العام المقبل، وفقا للمحللين.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2023
تصميم و تكويد : بيكود