إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

 نصائح ذهبية يجب أن تعلمها إذا كنت تستخدم هاتفك في الليل أو الظلام
لا شك أن معظمنا وإن لم يكن جميعنا يستخدم هاتفه المحمول أثناء الليل وبالتحديد في الظلام، وهذا الأمر ينجم عنه في بعض الأحيان عواقب وخيمة لا ينتبه لها الكثيرين ومن بين هذه العواقب ضعف النظر وآثار جانبية كثيرة قد يتسبب لها استخدام هاتفك في الظلام، ,لكن هل سنستغنى عن استخدام الهاتف في الظلام! بالتأكيد لا، ولكن يجب أن تأخذ بعض الاحتياطات التي من شأنها الحد من هذه الآثار الجانبية، وهذا ما سنتكلم عنه في هذه التدوينة إن شاء الله.

أولاً:  تقليل اللون الأزرق المنبعث من هاتفك
جميع الهواتف حالياً تجد بها خيار يُسمى بتصفية اللون الأزرق ومن شأن هذا الخيار تقليل حدة الضوء الأزرق المنبعث من شاشة هاتفك تلقائياً ومن ثم تحويله إلى ضوء رمادي قليلاً وصدقني هذا التحويل له تأثير إيجابي جداً على سلامة نظرك وهذا عن تجربة.

 هذا التطبيق يمنحك هذا الخيار : Blue Light Filter - Night Mode, Eye Care‏
ثانياً: تفعيل الوضع المظلم في جميع ما تستخدمه
كما يعلم الجميع فجميع الشركات المنتجة للتطبيقات حالياً صارت تدعم ميزة الوضع المظلم حتى أن شركة جوجل قد أدخلت هذه البرمجية في جميع تطبيقاتها ومواقعها نظراً لأهميتها، وبالتالي إذا كنت ستستخدم هاتفك في الظلام فيجب استغلال هذه الميزة لصالحك لأنها وُضعت لهذا الغرض.

ثالثاً: استخدام الفلاش كوسيلة للتنبيهات
حالياً صارت جميع الهواتف الجديدة تحمل ميزة استخدام الفلاش كوسيلة للتنبيهات أى أنه إذا اتصل بك شخص مثلاً فيقوم الفلاش بإطلاق الضوء بشكل تدريجي، ولعلك تسأل الآن ماذا سأستفيد من ذلك! تذكر أنه بعد تصفية الضوء الأزرق في هاتفك ستلاحظ أن تركيزك قد قل وتحتاج للنوم، لأن الأبحاث توصلت أن الضوء يغير من معدل النوم لدى الأشخاص.

أخيراً: تجنب تشغيل الألعاب
إذا كنت ستستخدم هاتفك في مكان مظلم تماماً فتجنب تشغيل الألعاب لأنها لا تحتوى على الوضع المظلم كما هو الحال في التطبيقات الأخرى بالإضافة إلى أن الاضاءة فيها والحركات تتغير من ثانية لأخرى وهذا سيكون له تأثير سلبى على عينيك، لذلك اذا كنت ستلعب هذه الألعاب فحاول تشغيل أى ضوء حولك

 الموضوع من طرف محمد عرفة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2019
تصميم و تكويد : بيكود