-->

إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

قد نسمع كثيراً في شبكة الأنترنت عن بعض المشاكل التي يسببها إدمان الهاتف الذكي مثل بعض الأمراض الخطيرة أو الطفيفة أيضاً، لكن غالباً في الحياة الواقعية قد لا نجد أمثلة لضحايا إدمان الهاتف الذكي، لذلك قام أحد المراكز في ألمانيا بعمل مجموعة من الإحصائيات حول الأمراض التي قد يلحقها إدمان الهاتف الذكي خلال مدة طويلة قد تتجاوز ربما 15 أو 20 سنة، عكس ما نشاهده في شبكة الأنترنت والذي يكاد أن تصبح ضحايا إدمان الهواتف الذكية يومية.
 فقبل التحدث عن الأضرار التي قد يلحقها إدمان الهاتف فلابد من الأمر أن نستبعد مجموعة من الحوادث المعروفة والتي تتمثل في انفجار بطارية الهاتف، الشواحن التقليدية، في حين المشاكل الصحية والمعروفة لحدود الساعة التي يسببها الهاتف الذكي هي فقط نقص نسبة النظر لعدد كبير من المستخدمين وذلك بسبب استعمال الهاتف بشكل ليلي وكما هو معروف أن أشعة الهاتف في وضع مظلم قد تؤثر بشكل سلبي على مستوى النظر لذيك ونفس الشيئ بالنسبة للمنصات الأخرى كجهاز الحاسوب، أما بالنسبة للمشاكل الصحية التي قد يتسبب فيها الهاتف الذكي فهي تلك التي تنتج عن بعض الإشعاعات التي تنبعث من الهواتف الذكية والتي من شأنها أن تقوم بقتل بعض الخلايا في جسم الإنسان وبعد ذلك ينتج عنها مجموعة من الأمراض الخطيرة، ومن بين الهواتف الأكثر إصداراً للإشعاعات نجدها في التصنيف التالي :
فكما تشاهد الإحصائيات قد تم تصنيف هاتف شركة شاومي في المرتبة الأولى متبوعاً بعد ذلك بهاتف شركة غوغل وان  بليس ثم شركة هواوي، والخلاصة من هذا الأمر هو أن أكثر الهواتف التي تصدر إشعاعات خطيرة على حياة الإنسان هي من هواتف صينية الأصل بينما نجد ترتيب آخر للشركات التي تصدر هواتفها إشعاعات منخفضة
فكما ترى مجموعة من الشركات مثل سامسونغ و HTC لا تشكل هواتفها خطر كبير كما هو الأمر بالنسبة للشركات الأخرى.
ومن بين المخاطر التي قد تسببها هذه الإشعاعات هي أمراض تكون من ناحية الأذنين والرأس أي المناطق الحساسة لهذه الأشعة، فلهذا من الأن التكلم عن مخاطر الإدمان للهاتف ذكي هي متعلقة بمشاكل طويلة المدى عكس ما هي قريبة.

---------
الموضوع من طرف محمد بورديم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2019
تصميم و تكويد : بيكود