إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

إن كنت واحد من المهووسين بألعاب الفيديو فلابد من الأمر أنك دائماً تسعى لجمع مبالغ مالية لشراء جهاز حاسوب جديد يتمتع بمجموعة من المواصفات والتي تمنحك إمكانية تشغيل ألعاب الفيديو الحديثة بجودة عالية لكن قد نتفاجئ بأثمنة أجهزة الحاسوب الخيالية التي بطبيعة الحال لن نستطيع شرائها وذلك لإن ثمنها يضاعف ثمن حاسوبنا الحالي 4 مرات أو أكثر لذلك يبقى الحل والسبيل الوحيد لتشغيل هذه الألعاب هو اللجوء لإستعمال بعض الطرق التي أشاركها معك اليوم والمتعلقة بإعدادات الجرافيك لتشغيل الألعاب بشكل لم يسبق أن قمت بتجريبه وذلك عبر عدة طرق مختلفة.
1. تحديث التعريفات
 قبل أن تحكم على أن مواصفات الجرافيك الخاصة بجهاز حاسوبك بأنها ضعيفة، قم أولاً بتحديث جميع التعريفات الخاصة ببطاقة الجرافيك لجهاز حاسوبك ثم بعد ذلك قم بتجريب بعض ألعاب الفيديو أو بعض المواقع التي تساعدك في معرفة مدى قوة كارت الجرافيك وقدرتها على تشغيل ألعاب الفيديو.

2. برامج الخفاء
 قد تتسائل ما مدى علاقة البرامج التي تشتغل في الخلفية مع إعدادات الجرافيك الخاصة بجهاز حاسوبك، الشيئ الذي لا تعلمه هو أن البعض من هذه البرامج كبرنامج الفوتوشوب أو أي برنامج يستخدم لتحرير الصور والفيديوهات عندما يشتغل في الخلفية يقوم باستغلال نصيب مهمة من المساحة الخاصة ببطاقة الجرافيك وهكذا يتم التأثير على مردود البطاقة في تشغيل ألعاب الفيديو.

3. إنشاء بطاقة جرافيك افتراضية
 عبر برنامج 3D-ANALYZER الذي يمكنك تحميله عبر الرابط التالي :
3D-Analyzer
يمكنك إنشاء بطاقة جرافيك افتراضية تمكنك من تشغيل العديد من ألعاب الفيديو التي تحتاج لمواصفات جرافيك قوية، حيث كل ما عليك فعله بعد تحميل البرنامج وتثبيثه بشكل عادي في جهاز حاسوبك ثم فتحه عبر الأيقونة الموجودة في سطح المكتب والذي يظهر على الشكل التالي

بعد ذلك قم بالضغط على Select واختيار الإعدادات التي تتطلبها اللعبة التي تريد تشغيلها كما في الصورة
وهكذا بالتحديد يمكنك تشغيل ألعاب الفيديو أو ربما حتى البرامج التي تتطلب مواصفات جرافيك جد عالية بدون الحاجة لشراء أجهزة حاسوب باهظة الثمن، ويذكر أن هذه فقط طرق بديلة لخيار شراء جهاز حاسوب بسبب عدم التوفر على مبلغ مادي كبير كما أن حاسوب بمواصفات هاردوير عالية يبقى الخيار الأمثل والصحيح.
-------------
الموضوع من طرف محمد بورديم
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود