إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

 قصة هاذين الرجلين تستحق القراءة والتمعن ، حيث تعود الأحداث إلى سنة 2013 عندما قرر هاذين التوأمين كاميرون وتايلور وينكلفوس أن يستثمران مبلغ 11 مليون دولار في عملة البيتكوين ، وكانا قد إشتريا البيتكوين الواحد بـمبلغ 120 دولار  واحتفظا به إلى غاية هذه اللحظة وهو ما جعلهما مليارديرين بسب الإرتفاع الجنونى للبيتكوين في الوقت الحالي .
وإذا لم تسمع بعد بهاذين التوأمين فهما حصلا على تعويض يفوق 65 مليون دولار من مؤسس الفايسبوك مارك زوكربيرج بعد أن قاما برفع عليه دعوى قضائية في سنة 2011  متهمان إياه بسرقة منهم فكرة موقع التواصل الإجتماعي الفيسبوك  في الوقت الذي كانا مع مارك زوكيبيرج  طلابا  في جامعة هارفورد ، وبعد أن حصلا على هذا التعويض قاما بإستثمار منه 11 مليون دولار في عملة البيتكوين .
وبعد هذا الوقت كله وتزامنا مع الإرتفاع الصاروخي لهذه العملة أصبح التوأمين يمتلكان الأن في محفظتيهما من البيتكوين ما يزيد عن  مليار دولار بعد أن وصلت سعر البيتكون بالأمس إلى أكثر من 14 ألف دولار.
 وكطموح منهما فقد فكرا التوأمين اكتساح أكثر مجال البيتكوين عوض مراقبة تراكم ثروتهما بحيث قاما بتجربة إنشاء مؤسسة للبيتكوين تحت إسم Bitcoin BTF غير أنهما لم يتمكنا من ذلك بعد أن رفضت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية هذا الطلب لوجود احتمال عمليات الغش.
-----------
 محمد رجب
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2017
تصميم و تكويد : بيكود