إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

 أصبح الحديث هذه الأيام عبر الأنترنت عن ملف سري يتواجد داخل هواتف آيفون  منذ سنة 2016 ويحتوي على بعض الصور الجنسية ، لكن ما هي قصة هذا الملف يا ترى ؟
بدأت هذه القصة عندما غردت مستخدمة تحمل حساب بإسم "@ellieeewbu" في موقع  تويتر ، حيث قالت أنها اكتشفت ما كانت تعتقده "ملف سري" داخل كل جهاز آيفون يتوفر بداخله على صور خاصة بالمستخدم ، وحذرت هذه المستخدمة الفتيات على أن يدخلوا إلى الصور وكتابة "حمالة الصدر" في خانة البحث ، وتساءلت عن ما السبب الذي جعل شركة آبل تجعل له ملفا خاصا ؟.
بعد هذه التغريدة تفاعلت معها على الفور عدد كبير من الفتيات واستجبن لدعوتها ثم قمن بالدخول إلى تطبيق الصور Photos  داخل هاتف آيفون ووجدن فعلا أن هذا  الأمر صحيح ، حيث عثرن على صور شخصية فاضحة لهن ! بعد ذلك كتبت مستخدمة أخرى هنا " لقد وجدت صورتين سيلفي وصور أخرى لي وأنا عارية ، كما عثرت أيضا على صور أخرى أمارس الجنس فيها !
الحقيقة :
بعد هذه الحادثة جنّ جنون عدد كبير من المستخدمين وقد فهموا أن أمرهم إنفضح أمام الجميع ، وهذا ما جعل التغريدة الأصلية ثم اللاحقة تنتشران بشكل رهيب ، وقد بدأ كل مستخدم يؤكد وجود هذا الملف السري لهم على الهاتف ، غير أن الواقع مختف تماما و لأنه في الأصل هذه الميزة  موجودة في هواتف آيفون منذ سنة 2016 ، وهي ميزة  تجعل الهاتف يتعرف على الصور المشتركة  ثم يقوم بجمعها في ملف واحد.

 في الحقيقة وتأكيدا على ذلك ردت إحدى المستخدمات  من هنا وقالت أنها كتبت كلمة "القطة" وقام هاتفها على الفور بجمع لها جميع الصور الخاصة بالقطط الموجودة في هاتفها ، إذن فهذه الميزة تمكن المستخدمين من العثور على جميع الصور القديمة بمجرد كتابة  كلمة البحث في خانة البحث وليس كما فهمها بعضهن .
هذه الميزة تقوم بالبحث في أشياء محددة داخل تطبيق الصور في الهاتف لكي تبحث عن أشياء مثل البحار أو الكلاب أو ما شابه ذلك ، ويتم تحديد 4432 كلمة رئيسية لهذا الغرض من مختلف اللغات  حتى تتم عملية البحث ، لذلك فالمستخدمة التي  كتبت "حمالة صدر" بالإنجليزية في خانة البحث ظهرت لها نتائج عن صورها المتعلقة بحمالة الصدر وهذا كل ما في الأمر.
------------- 
 محمد رجب
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود