إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

قامت السلطات الفرنسية بفرض قيود جديدة على مسخدمي برنامج الفوتوشوب الشهير حيث قامت بإقرار قانون جديد والذي تم تعريفه بـ"حظر الفوتوشوب" حيث يجب على جميع الشركات التي تعمل في قطاعات مثل الأزياء وكذلك في التصميم والتسويق أن يقوموا بإبلاغ المستهلكين في حال قامت الشركات بمعاجلة الصور ذات أغراضها التجارية عن طريق الفوتوشوب وذلك بعد أن قام البرلمان الفرنسي في مايو الماضي بإقراره.
وحيث تهدف فرنسا من هذا القانون الجديد و الذي يقوم بإلزام جميع الشركات في وضع كلمة "منقحة" أو كلمة "مصححة" على جميع إعلاناتها التجارية وخصوصاً تلك التي تم إساتخدم "الفوتوشوب" فيها أو أي برنامج أخرى لتعديل الصو ولاسيما الصور التي تستخدم في مجال عرض الأزياء وذلك لإظهار عارضات الأزياء في أبهى أجمل صور لهه وكل ذلك يا عزيزي القارئ في محاولة منها للقيام بحماية جميع المراهقات من الإصابة في مرض أصبح مشهوراً في بلدها ألا وهو "الإنوريكسييا" أو ما يعرف بالعامية فقدان الشهية العُصابي.
وكما أن هذا القانون يجرم في استخدام الفوتوشوب وكذلك يقوم بمعاقبة كل من يستخدمه بشكل مخالف تماماً للقانون الجديد الذي فرضته فرنسا وذلك في القيام بفرض غرامة مالية عالية والتي تبدأ من 3700 يورو و التي قد تصل في بعض الأحيان إلى عشرات الآف اليوروهات وكل هذه اللإجراءات فقط في سبيل القيام بحماية مراهقات بلدها من مرض " الإنوريكسييا أي فقدان الشهية العُصابي"، حيث يعتبر مرض نفسي حاد والذي  يتصف بالاضراب عن الطعام في محاولة لإنقاص شديد في وزن الجسمر والذي وينتهي في بعض الأحيان بالموت.
حيث يعتبر الخبراء في هذا المجال أن وسائل الإعلام ومواقع التواصل الأجتماعي تساهم بشكل مباشر في الإصابة بهذا المرض وخصوصاً بالنسبة للمراهقات وذلك من خلال جميع الضغوط النفسية التي تقوم هذه الوسائل بممارستها عليهم وذلك من خلال إظهار نجوم عارضات الأزياء والمشاهير بمظهر ضعيف ونحيف وكذلك جذَّاب وكل ذلك عن طريق استخدام برامج التعديل على الصور والتي تؤدي إلى دفع الكثيرمن المراهقات إلى محاولة تقليدهم وهذا يعني الامتناع عن الأكل والذي قد يؤدي بدوره إلى الموت في بعض الأحيان.

-----------------
الموضوع من طرف شربل كبريال
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود