إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

 ذكرت ناسا أن كوكب  ضخم جدا سيمر بجانب الأرض في تاريخ 1 سبتمبر المقبل على بعد مسافة قصيرة جدا ، وقالت عنه أنه أقرب كويكب  في التاريخ يقترب من  الأرض بهذه المسافة لأول مرة مند أن بدأت بتتبع الأجسام القريبة التي تقترب من الأرض .
 وأضافت ناسا على أن هذه الفرصة ستتيح للعلماء دراسة هذا الكوكب عن قرب ، من خلال رصد الرادار الأرضية  ، وسيكون هذا الكوكب كبير جدا بما فيه الكفاية لإنهاء الحياة على كوكب الأرض حال ما قام بالاصطدام به .
 وقد طمأنت ناسا العالم وقالت أنها تعتقد على أن هذا الكويكب سيمر بآمان بجانب الأرض على مسافة حوالى 4.4 مليون ، وهي تعتبر أقرب لقاء لكوكب الأرض مع كويكب بهذا الحجم في التاريخ .
ويحمل هذا الكوكب الضخم إسم "فلورنس" ، وقال بول تشوداس الذي يعمل كمدير مركز الدراسات الفضائية القريبة من وكالة ناسا أن في تاريخ ناسا تمكنت نن تعقب كويكبات  كثيرة ومعروفة  مرت على مقربة من الأرض ، غير أن كومب فلورنسا أكبر منها بكثير ،  حيث ستكون جولته فى سبتمبر  هيالأقرب إلى الأرض منذ  سنة 1890  .
---------------
 محمد رجب
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2017
تصميم و تكويد : بيكود