إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

بعدما شنت شركة ART MEDICAL الطبية حرباً إعلامية على جميع مستشفيات العالم الكبرى والتي لازالت تستعمل أجهزة تقليدية وغير قادرة على تتبع حالة المريض بشكل تام مع إيجاد الحلول في وقت وجيز ها هي الأن تطرح أفضل جهازاً على الإطلاق في المجال الطبي والذي أكدت بدورها أنه إذا تم استعمال هذا الجهاز من طرف جميع مستشفيات العالم فحالة موت المرضى ستكون شبه منعدمة لإنه وعبر هذا الجهاز سيتم تحديد جميع الأمراض الذي يعاني منها المريض كما سيغني جميع المستشفيات عن استخدام أجهزة الرنين المغناطيسي مثل جهاز الـ Scanner 
وأكدت شركة ART MEDICAL على أنها أول شركة تعمل خصيصاً على دمج المجال التكنولوجي بالمجال الطبي حتى تتمكن من تطوير أجهزة ذكية تساهم بدورها في إنقاد حياة العديد من الأشخاص الذين يصابون بشكل يومي بالعديد من الأمراض المختلفة والمتعددة فقط عبر جهازها الجديد والذي تطلق عليها إسم SMART CARE حيث سيمكن لجميع المستشفيات بعد استعمال هذا الجهاز من الإستغناء عن جميع الأجهزة الأخرى مثل أجهزة الكشف بالرنين المغناطيسي، أجهزة مضخات الدم، أجهزة تتبع عمل القلب والعديد من الأشياء الأخرى التي استطاعت الشركة الإسرائيلية وضعها في جهاز واحد لا يتعدى حجمها عدد من الكيلوغرامات.
أما في الجانب المالي فقد أكدت الشركة أن هذا المشروع مكنها أكثر من 7 مليون دولار من الإسثمارات بالإضافة لتلقيها مبلغ 20 مليون دولار من العديد من المصادر الطبية والتكنولوجية عبر العالم كما أن الرئيس التنفيذي للمشروع أكد أن هذا الجهاز تم الموافقة عليه من طرف لجن التحكيم الخاصة بالأجهزة الطبية كما أنه نجح في جميع الإختبارات وبدى نجاحه عبر أول مراحل استخدامة والتي كانت مع بعض المرضى الذي يعانون من الإلتهاب الرئوي حيث استطاع جهاز SmartCare كشف هذا الأمر مع تقديم جميع الحلول المناسبة لحلول المرضى والأدوية التي يجب اتباعها للحفاظة على سلامة المريض.
أما من ناحية المصداقية فقد أكدت شركة ART MEDICAL هذا الأمر عبر طرحها لمجموعة من الشواهد وأبرزها شهادة ISO 13485 كما في الصورة والتي تثبث مصداقية هذا الجهاز.

فبعد ظهورهذا الإختراع فهل تعتقد أن دور الطبيب سيصبح في خبر كان وسنستطيع من الأن الإعتماد على الأجهزة الآلية عوض الإنسان والذي يكاد ينعدم دوره في هذا العالم بسبب التطور التكنولوجي الذي يرى النور خلال كل دقيقة.
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود