إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

تعتبر منافذ USB من أهم مكونات جهاز الحاسوب  المكتبي و  المحمول وغيرها من الأجهزة الأخرى ، حيث تمكننا من القيام بعدة وظائف كتوصيل الأجهزة مع بعضها ونقل البيانات وغير ذلك من الأشياء ، ومعروف أن الأجهزة تتوفر على أكثر من منفذ USB لكن ما قد لا يعلمه مجموعة من القراء  الأعزاء هو أن  كل هذه المنافذ لا تقوم جميعها بنفس الوظيفة حيث يمكن  استخدام بعضها وبشكل  رئيسي في عملية الشحن ، فيما البعض الآخر في توصيل الأجهزة الأخرى ...
ويظهر هذا الإختلاف مثلا عندما تشحن هاتفك الذكي عن طريق  الحاسوب ، فقد تلاحظ  أن العملية تستغرق بعض الوقت  مقارنة عند استخدام الشاحن ، و قد تعتقد أنأن الحاسوب فعلا كما هو شائع لا يشحن الهاتف بشكل  سريع لكن في الحقيقة السبب يرجع إلى عدم استخدام المنفذ  usb المناسب ، فمثلا  منفذ USB 3.0 فهو يقوم  بتسريع عملية الشحن وأيضا نقل البيانات مقارنة بمنفذ USB 2.0 الذي يعتبر أقدم منه .
وللتفريق بين هذه المنافذ لا يركز معظم المستخدمين على الرسومات التي هي موجودة بجانب هذه المنافذ ، لكن في بعض الحواسيب لا تظهر هذه الرسومات وحتى تميز بينها فمنفذ USB 3.0 يأخذ اللون الأزرق ، لكن إذا وجدت هذه الرسومات فلاحظ هذه الصورة حتى تتعرف عليها :
*الايقونة 1 : الرسم هو عبارة عن منفذ USB 2.0 وهو بطئ ، لكنه يصلح ويؤدي أداء أفضل مع الأجهزة التي تمت صناعتها قبل خمس سنوات.
*الايقونة 2 : وهي منفذ USB 3.0 يساعد كما قلنا في شحن الهاتف ونقل البيانات  أكثر سرعة .
*الايقونة 3 : إذا وجدت هذا الرسم على أي منفذ فهو يستخدم في عملية الشحن فقط وقد يظهر بجانب رسم  منفذ USB 2.0 ما يعني دعم الشحن ونقل البيانات .
----------
 الموضوع من طرف : محمد رجب
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود