إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

يدعي العالم الأوكراني فلاديسلاف كيسيليف أنه قام بابتكار نوع من البطاريات التي يمكنها شحن بعض الأجهزة الكهربائية بما في ذلك الهواتف الذكية والسيارات لمدة تصل إلى 12 عاماً، دون الحاجة إلى إعادة شحنها.
كيسيليف، هو أحد كبار الباحثين في معهد Bioorganic المتخصص في الكيمياء والبتروكيمياويات في كييف، وأستاذ في الأكاديمية الوطنية للعلوم في أوكرانيا، كشف عن هذه البطارية خلال مسابقة للمشاريع البحثية لعام 2016.
هذه البطارية تشبه علبة ثقاب صغيرة إلى حد ما، لكن يدعي هذا العالم الأوكراني أنه قام بتوفير الطاقة في أجهزته الكهربائية لمدة سنة وأربعة أشهر بدون إعادة شحن للبطارية، وسوف يواصل القيام بذلك على مدى السنوات ال11 المقبلة. وذلك ببساطة لأن هذه البطارية تنتج الطاقة بدلاً من تخزينها.

 وينتظر الباحثون والشركات المصنعة للبطاريات التوصل إلى انفراج حقيقي في تكنولوجيا البطاريات منذ سنوات، لكن كيف يمكن لكيسيليف إنشاء هذه البطارية التي تستمر لمدة 12 عام؟ يقول هذا الباحث، إن هذه البطارية تستفيد من خاصية أساسية من التريتيوم، وهي القدرة على انبعاث الإلكترونات. وأضاف بأنه استخدم الخلايا الكهروكيميائية المحسنة، لجعل البطارية تصبح أقوى بـ 1000 مرة من البطارية العادية.
شحن هاتفك ببطارية خارقة الآن، يقوم كيسيليف بإجراء محادثات مع رجال أعمال من تركيا والصين لإنتاج نسخ من بطارية التريتيوم لاستخدامها في الهواتف النقالة.
وفيما يتعلق بخصائص التريتيوم المشعة، أكد كيسيليف حقيقة أن هناك بعض المواد المشعة ليست خطرة على البشر، والتريتيوم هو واحد منها. إنه بالفعل يتم استخدامه كمصدر ضوء إشعاعي في ساعات اليد.

يعتقد كيسيليف أن التريتيوم هو مستقبل الطاقة، ويزعم أن هناك 11 دولة من الأكثر تقدماً في العالم تخطط لبناء مفاعل اندماج دولي يعتمد في الأساس على التريتيوم لإنتاج الطاقة.
المصدر
-----------
 الموضوع من طرف عزت عبد النجار
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2017
تصميم و تكويد : بيكود