إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

يعتبر موضوع تحديث الهاتف أو شراء هاتف آخر من الأمور الاعتيادية في حياتنا اليومية بفعل التطور التكنولوجي الكبير الذي أصبحنا نعيشه يومياً، حيث لا يلبث المرء أن يشتري هاتفاً حتى يتم إصدار هاتف آخر أفضل وبمواصفات أقوى الأمر الذي يستدعي تبديل الهاتف كل سنة على أبعد تقدير إذا كنت من محبي مواكبة هذا التطور السريع، ولكن هذا الإهدار الكبير في المال ليس مقبولاً عند الكثيرين حيث يمكن شراء هاتف بمواصفات جيدة وبسعر مقول ويدوم معك أكثر من سنة على الأقل دون أن يكون قد فقد الكثير من قيمته العتادية، وفي هذه المقالة سنستعرض معكم 7 أمور يجب عليك أخذها بعين الاعتبار عند شرائك لهاتفك الجديد وعليه أن يتوافر عليها بسبب أهميتها الكبيرة لكل مستخدم.

رامات بحجم 1 جيجا على الأقل

نحن الآن في نهاية عام 2016 والهواتف الذكية وصلت لسعة ذاكرة عشوائية 6 جيجابايت وهذا يعني بالضرورة بأن التطبيقات والألعاب تطورت لتناسب مواصفات الهواتف القوية وبالتالي فإن شرائك لهاتف جديد فيه أقل من 1 جيجابايت من الرامات هو إهدار لمالك، لأن إذا قمت بتشغيل أكثر من تطبيقين أو لعبتين سويةً على هاتف يحتوي على 1 جيجابايت من الرام فإن الهاتف يبدأ بالتهنيج وقد ينطفئ بسبب استهلاك الرام بشكل كامل، لذلك أنصحك عند شراء الهاتف بالتأكد من حصولك على أكثر من 1 جيجابايت من الرام.
معالج رباعي النواة كحد أدنى

النقطة الثانية هي المعالج حيث وصلت المعالجات الآن إلى عشرة أنوية مما يعني أداء أقوى واستهلاك أقل للبطارية وموارد الهاتف، لذلك إذا أردت شراء هاتف فعليه أن يكون معالجه على الأقل رباعي النواة، وذلك لكي يستطيع الهاتف تشغيل التطبيقات والألعاب بدون مشاكل تعليق، لأن وجود أربع أنوية سيؤدي إلى سرعة أكبر في معالجة البيانات، ويفضل الحصول على معالجات من شركات محترمة ومعروفة مثل شركة كوالكوم الرائدة في هذه المجال أو شركة ميدياتيك الأمر الذي سيجعلك بمأمن من مشاكل بطء الهاتف لفترة لا بأس بها.
------------------
أحدث إصدار لنظام أندرويد

مع وصولنا للعام 2016 مازال هناك هواتف ذكية تعمل بنظام أندرويد قديم من إصدار 2.3 المسمى "فطيرة الزنجبيل" أو الإصدار 4.0 المسمى أيس كريم ساندويش وحتى جيلي بين وغيرها من الإصدارات القديمة، ولكن عليك معرفة أن هذه الأنظمة أصبحت قديمة وغير مدعومة بشدة من قبل لمطورين وشركات المصدرة للألعاب، وبالتالي فإن هذه الأنظمة قابلة للاختراق أو التعرض للفيروسات، ولذلك عند شرائك لهاتف جديد يعمل بنظام أندرويد عليك أن تختار هاتف يعمل بنظام حديث من قبل أندرويد لولي بوب 5.0 ويفضل الحصول على نظام مارشميلو 6.0 لأنه سيكون مدعوماً لأكثر من سنة إضافية منذ الآن، وهذا ما يضمن لك الحصول على التحديثات والدعم من الشركة لوقت طويل وهذا سيغنيك عن شراء هاتف جديد لفترة لا تقل عن سنة بكل تأكيد.
--------------------
بطارية ذات سعة كبيرة

 تعد البطارية من أكثر المسببات التي تدفع المستخدمين إلى تغيير الهاتف من فترة إلى أخرى بسبب أن البطارية لا تدوم لفترة طويلة، لذلك يجب عليك أن تركز على حجم البطارية عند شرائك لهاتفك القادم لتضمن اقتناء هاتف قادر على العمل لفترة طويلة، وبغض النظر عن كيفية استخدامك اليومي للهاتف فعليك إيلاء البطارية اهتمام كبير عند اختيار الهاتف القادم فالبطارية ذات السعة العالية أصبحت ضرورة مُلحّة، وعليك تجنب شراء هاتف ذو بطارية أقل من 2000 ميللي أمبير خصوصاً إذا كنت من محبي مشاهدة الأفلام أو اللعب لوقت طويل على الهاتف.
------------------
سعة تخزين داخلية أكبر من 16 جيجا

أصبحت الشركات المصنعة للهواتف تعمد إلى إزالة منفذ كرت الذاكرة الخارجية في الكثير من الأحيان وذلك لجعل سمك الهاتف أقل ما يمكن، لذلك أصبح موضوع اختيار هاتف بذاكرة داخلية كبيرة أمر مهم جداً وخصوصاً في حال عدم وجود منفذ للذاكرة الخارجية، لذلك يجب عليك شراء هاتف يحتوي علي ذاكرة داخلية أكبر من 16 جيجابايت لتضمن أنها ستكفي استخداماتك للهاتف وخصوصاً إذا كنت من هواة سماع الموسيقى ومشاهدة الفيديوهات على الهاتف، ولا تغفل عن نقطة مهمة وهي أن الذاكرة الداخلية تشمل حجم نظام التشغيل مع التطبيقات الافتراضية الخاصة بالشركة المصنعة أي أنك لن تستفيد من كامل المساحة المعلنة من قبل الشركة، وفي الصورة أعلاه تستطيع ملاحظة النسبة المستهلكة افتراضياً في الهاتف الذي يكون بمساحة 16 جيجابايت.
----------------
 تقنية NFC
توفر الهاتف على تقنية NFC هو أمر ضروري في بعض الحالات لكن هذا يرجع إلى استعمالاتك للهاتف ، فإذا كنت تريد مواكبة التطور التكنولوجي الذي يشهده العالم فهذه التقنية مهمة جدا لك في المستقبل حيث ستمكنك من الدفع الإلكتروني باستعمال هاتفك ، أما إذا كان لا يهمك هذا الأمر فيمكنك الإستغناء عنها لأن بعض عنها الأخرى التي توفرها موجودة في بعض التقنيات المدمجة في الهاتف مند مدة طويلة كالبلوتوث مثلا
---------------------
منفذ USB Type-C
هذا المنفذ في كل هاتف أصبح من الضروريات إذا فكرت في شراء هاتف جديد ، فهو يسهل عليك شحن الهاتف بسرعة وأيضا نقل البيانات من هاتفك إلى أجهزة أخرى باستعمال الكايبل ، وقد شاهدنا فعلا الكثير من الهواتف تأتي مدعومة بمنفذ  USB Type-C بما فيها الهواتف الصينية المتوفرة بكثرة .
-----------------
الموضوع من طرف مالك كبريال
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2016
تصميم و تكويد : بيكود