إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

هناك طريقتان رئيسيتان للاتصال بالراوتر الموجود في منازلنا هما شبكة الوايف اي والكابل أو ما يدعى بالإيثرنت، ولكل من هذين الخيارين ميزات واستخدامات معينة، وعلى الرغم من الاتصال بشبكة الوايف اي هو الأسهل ولكن هذا لا يعني بأنها الخيار الذي يجب أن نلجأ له دائماً، حيث يوفر الكابل الكثير من المميزات الرائعة والغير موجودة في الوايف اي وهذا هو موضوع تدوينتنا اليوم حيث سنتطرق لأهم الفروقات بين الطريقتين ولنساعدك على اختيار الطريقة الأمثل لك للاتصال بالأنترنت، ولكي نبسط الموضوع سنتقوم بالمقارنة بين 3 نقاط رئيسية ومهمة وهي السرعة، وسرعة الاستجابة، وطريقة الوصول.

السرعة:

يوفر الكابل سرعة أكبر من السرعة التي يوفرها الواي فاي، حيث تصل سرعة التبادل في الواي فاي في أحسن الأحوال إلى 866.7 ميغابت في الثانية، أما بالنسبة إلى الكابل فقد تصل سرعة تبادل المعطيات حتى 10 جيغابت في الثانية عند استخدام كابل من الصنف السادس أو ما يسمى Cat-6 cable ، ولكن هذا غير مهم أبداً إذا كنت تستخدم الشبكة فقط لاستخدام الإنترنت، والسرعة يتم تحديدها من قبل شركة الاتصالات التي تزودك بخدمة الأنترنت وهي غالباً أقل من الأرقام التي ذكرناها، ويمكنك اختبار سرعة الإنترنت بين استخدام الواي فاي والكابل باستخدام موقع SpeedTest وبكل تأكيد لن تجد فارق بينهما فكما تحدثنا المشكلة ليست في الشبكة المحلية وإنما في السرعة التي يقدمها لك مزود الخدمة، ولكن إذا كنت ممن يتبادل المعطيات بشكل كبير وبحجوم كبيرة يفضل استخدام الكابل للحصول على سرعة أكبر نوعاً ما.
سرعة الاستجابة: 

بكل تأكيد هناك فرق بين سرعة الاستجابة في الكابل عنها في الواي فاي، وذلط بسبب التأخير الحاصل في الواي فاي بين الراوتر والأجهزة المتصلة به، أما في الكابلات فالأمر مختلف تماماً حيث يكون التأخير شبه معدوم وتستطيع عمل اختبار لسرعة الاستجابة عن طريق عملPing  للراوتر من حاسوبك في المرة الأولى باستخدام الكابل ومرة أخرى باستخدام الواي فاي وستلاحظ فرق بينهما بكل تأكيد.
ولعمل Ping نقوم بفتح موجه الأوامرCMD وثم نقوم بكتابة السطر التالي:
ping 192.168.1.1  

والفائدة من سرعة الاستجابة هي الحاجة للقيام بأمر معين في الوقت الحقيقي له، لأن أي تأخير في سرعة الاستجابة سيسبب مشكلة كبيرة، كما عند شراء صفقة معينة من مزاد على الانترنت حيث الأمر يتعلق بالوقت.
----------------
طريقة الوصول:

من ناحية سهولة الوصول يتفوق اتصال الواي فاي على الكابل حيث أنت لست بحاجة للجلوس في مكان معين للحصول على الأنترنت، كما يمكن الاتصال من كافة الأجهزة التي تملكها بشبكة الواي فاي على عكس الكابل الذي يحتاج للجلوس في مكان معين كما أنه لا يمكن وصله لهاتفك على سبيل المثال، ولكن يجب الانتباه بأن شبكة الوايف اي تضل أقل وثوقية للاتصال حيث تحدث في بعض الأحيان انقطاعات في الاتصال بسبب تأثرها بالشبكات المجاورة لها، أما الكابل الاتصال فيه موثوقية عالية وثبات في الأداء.
والأمر المهم الخير هو الأمان الذي لا تتمتع به شبكات الوايف اي بشدة على عكس الكابل الذي يصعب اختراق الشبكة، أما في الختام، سندع لك المفاضلة بين التقنيتين لاختيار لأنسب لط حسب حاجتك للاتصال على ضوء النقاط التي تطرقنا لها في موضوعنا.
-------------------------
الموضوع من طرف مالك كبريال
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2016
تصميم و تكويد : بيكود