إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

إن حسابات المواقع الاجتماعية التي تحظى بشعبية كبيرة على الإنترنت تشكل مصدر دخل هام بالنسبة لمالكيها إن أحسنوا استغلالها. حيث يوجد الآلاف، بل الملايين من مثل هذه الحسابات. لكن العديد من الأشخاص يقومون باستهدافها بغرض الاستيلاء عليها واحدة تلوى الأخرى باستخدام طرق عديدة.
لكن الأمر الذي يصعب على اللص أثناء تنفيذ جريمته هي كيف سيقوم بالتواصل مع الضحية ليطبق عليها واحدة من تلك الطرق، كإقناعها مثلا بالدخول إلى رابط ما.
غالبا ما يقوم اللص بالتواصل مع الضحية بصفة فتاة تريد الدردشة او كشخص يملك صور مهمة للضحية لاستدراجه، إلى آخره... لكن هذه الطرق لم تعد تعمل كثيرا لأنها أصبحت شائعة ومعروفة عند الجميع. إلى أن تم ابتكار طريقة خطيرة جدا ولا يمكن لأي شخص عادي اكتشافها إلا بعد فوات الأوان. لذلك قررت أن أشارك معك الطريقة في هذه التدوينة كي تحمي نفسك وأقربائك منها وأن لا تكون ضحيتها.

أولا يقوم اللص بعمل هندسة اجتماعية على الضحية حتى يعرف ميولاتها وخصوصا نوع المنتوجات أو الأشياء التي تتمنى شرائها أو على الأقل تهتم بها. ثم ينشئ رقم أمريكي وبريد إلكتروني مزور باسم الشركة الرائدة في المجال الذي تحبه الضحية. هنا يقوم السارق بالتواصل معك في الواتساب أو الإيميل... ويخبرك بأنه مسؤول عن التسويق والعلاقات مع المشاهير الذين يروجون منتجاتهم، وأنه قد تم اختيارك وسوف تحصل على منتجات مجانية كي تقوم بإشهارها في حسابك بالإضافة إلى مقابل مادي. بالطبع سوف تندهش أنت بدورك وسوف تكون متحمسا، عندها سيشرع هو بإرسال لك ما يريد "رابط ملغم، صورة أو حتى برنامج" وسيتم اختراقك بدون أن تشعر، حتى أنه من الممكن أن يصل معك لدرجة أن تعطيه كلمة مرور حسابك لتقوم الشركة بفحصه هل هو ملائم للإشهار أم لا.
وأخيرا، سوف تسأل كيف لك أن تعرف مصداقية هذا الشخص هل هو فعلا من الشركة أم أنه لص؟ الطريقة سهلة. بكل بساطة يمكنك الذهاب إلى الموقع الرسمي للشركة والبحث عن طريقة للتواصل معهم في صفحة اتصل بنا، ثم اسألهم هل فعلا تمت مراسلتك من طرفهم أم أنه مجرد فخ.
----------
الموضوع من طرف: أحمد الصباغ
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود