إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

 وجد "جان كوم" مؤسس تطبيق المراسلات الشهير واتس أب نفسه مجبرا على الاستقالة، جاء ذلك القرار بسبب سياسات شركة فيس بوك التي تنتهجها في أمن البيانات والمعلومات الشخصية.
فقد أعلن "كوم" عن استقالته من منصبه كمديرا لتطبيق واتس أب الذي يخضع لشركة فيس بوك بعد أن استحوذت عليه الشركة قبل سنين قليلة مقابل 19 مليار دولار, وقال "كوم" في منشور نشره على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: مرَّ عقد من الزمن منذ تأسيسي أنا وبراين لتطبيق واتساب, وكانت تجربة رائعة، إلا أنه حان الوقت لبداية جديدة, أريد أن استمتع بوقتي بعيدا عن التكنولوجيا، وأضاف، فريق العمل أقوى من أي وقت مضى وسوف يستمر بالقيام بأشياء مذهلة.
ووفقاً لتقرير نشرته صحيفة واشنطن بوست أمس الإثنين قالت فيه بأن كوم قد تشاجر مع شركة فيس بوك المالكة لواتساب حول استراتيجية واتساب، وقالت بأن "كوم" رفض تقليل مستوى تشفير بيانات المستخدمين, الأمر الذي يرغب فيس بوك بفعله، وبناءا عليه جاء قرار "كوم" بالاستقالة.
يذكر أن جان كوم من أوكرانيا و براين آكتون من أمريكيا قد أسَّسا تطبيق واتساب في عام 2009، وباعوه لفيس بوك في عام 2014 بمبلغ وصل الى 19 مليار دولار أمريكي، وبحسب دراسة من مؤسسة ديجيتال نيوز ريبورتس قبل نحو عام من الان أن واتساب أصبح من أكثر الوسائل السائدة للاطلاع على الاخبار ومناقشتها.
--------
حرّر الخبر: عبيدة طه.

جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود