إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

 قام فريق من الأمنيين في شركة Security Research Labs بالتحذير من تحايل بعض الشركات المصنعة للهواتف على المستخدمين بخصوص  توصلهم بالتحديثات الأمنية على أجهزتهم.
وقال الفريق أن الإشعارات التي يتوصون بها المستخدمين على هواتفهم بخصوص وصول التحديثات الأمنية  قد تكون فعلا تتافى مع نوع التحديثات التي وصلتهم إلى هواتف بالفعل ، حيث أكد الفريق على أنه فعادة ما تكون هذه التحديثات أقدم من التي تتضمنها هذه الإشعارات.
 وفي البحث الذي قام به هذا الفريق والذي تضمن 1200 تحديث أمني وصلت لهواتف المستخدمين منعدة شركات كسامسونغ وHTC   وسوني ZTE وغوغل نفسها وعدة شركات أخرى ، وجدوا أن تلك الشركات تفاوتت في طريقة تعاملها مع التحديثات التي ترسلها لهواتف المستخدمين.
 فبالنسبة لشركات كسامسونج  وسوني وغوغل فهي تعتبر من الشركات التي تتأخر في إرسال التحديثات لهواتف عملائها من المستخدمين ، أما شركات ZTE وTCL مثلا فهي تغفل في إرسال التحديثات الأمنية الكبرى والمهمة لهواتف مستخدمييها ، ويأتي هذا على الرغم من أن الإشعارات التي تصل المستخدمين  لهواتفهم تقول غير ذلك ، الشئ الذي يعرض خصوصيتهم وأمان بياناتهم في هواتفهم للخطر.
وبعد هذه الفضيحة تعهدت غوغل على أن تقوم بتحقيق كبير بخصوص الشركات المصنعة للهواتف للتعرف على سبب هذه المشكلة.
-------
 محمد رجب
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود