إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

ذكرت تقارير على أن بعض الموظفين في منصة اليوتوب قاموا بإزالة عدد كبير من الفيديوهات في الموقع عن طريق الخطأ ، وكان أحد هذه الفيديوهات خاص  بحادث إطلاق النار في فلوريدا الشئ الذي أثار غضب بعض المستخدمين ، واعتذرت اليوتوب عن هذا الخطأ و قالت أنه تمت إزالة الفيديوهات عن غير قصد.
وأضافت اليوتوب قائلة على أن الموظفين الجدد الذين انضموا حديثا إلى فريق الإشراف في الموقع أساءوا تطبيق سياسة الموقع وهو ما أدى إلى عمليات إزالة خاطئة للفيديوهات ووعدت بإعادتها مرة أخرى.
ولم تحدد اليوتوب فى البيان الذي نشرته القنوات التي أزيلت منها الفيديوهات ، كما لا توجد أية معلومات عن عدد الفيديوهات التى تم إزالتها من الموقع ، وهو ما جعل البعض من أصحاب هذه القنوات يتهمون شركة غوغل التي تمتلك موقع اليوتوب بمحاولة فرض الرقابة على المحتوى.
ويواجه نظام اليوتوب مشاكل عند مراجعة الفيديوهات ، فرغم أنها تستعين بالخوارزميات غير أنها لا تكفي لوحدها في التدقيق والكشف عن المحتوى الضار، كما أن الموظفين في كثير من الحالات يسيؤون التقدير.
---------
محمد رجب
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود