إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

حذر بعض علماء الفضاء الجوي من  سقوط المحطة الفضائية الصينية على كوكبنا خلال اسابيع فقط .هذا و تم خروج المحطة الصينية " Tiangong-1"عن التحكم فيها منذ عام 2016، و مع حلول شهر  أبريل المقبل من المتوقع أن تدخل الغلاف الجوي لكوكبنا.
كما أشارت شركة Aerospace Corporation بقولها: إن هناك فرصة لوصول كمية صغيرة من الحطام إلى سطح الأرض. وفي الوقت نفسه من المستبعد أن يصاب أي شخص بالحطام المتساقط.
أوردت الشركة أيضا : "في تاريخ التحليق الفضائي، لم يتضرر أي شخص نتيجة دخول الحطام الفضائي مجال الغلاف الجوي للأرض".
ومن المحتمل أيضا لكن باحتمال ضئيل بأن تكون المحطة الفضائية محملة بمادة شديدة السمية ما تجعلها جد خطيرة على البشر، وتدعى بـ  hydrazine   .
لذا ان تم سقوط المحطة بالقرب من البشر يحذر الخبراء من لمس أي حطام للمحطة قد يعثر عليه على  الأرض، مع تجنب استنشاق الأبخرة المنبعثة الشديدة السمية  من الحطام .
هذا و قد تم إطلاق محطة "Tiangong-1" في عام 2011، كجزء من الطموحات الصينية لإظهار نفسها كقوة عظمى دولية في الفضاء.

--------
الموضوع من طرف عمر
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود