إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

اكتشف مجموعة من الباحثين في جامعة بيردو التابعة لولاية إنديانا بالولايات المتحدة الأمريكية مجموعة من الثغرات الأمنية لشبكات الجيل الرابع للمحمول والتي تمكن المهاجمون للشبكة من التصنت على المكالمات والرسائل الهاتفية بالإضافة الى تتبع أماكن المتصلين بهذه الشبكة فضلاً عن قطع اتصالهم ومعرفة التنبيهات الطارئة.
ولقد لخص الخبراء تلك الثغرات في عشر هجمات متنوعة والتي تمكن المهاجمون من التحكم في البروتوكلات الأمنية للشبكة الخلوية المسئولة عن تأمين الاتصال بين الشبكة والهاتف والتي يمكن من خلالها التصنت على مكالماتهم ورسائلهم من خلال إيهام الشبكة الخلوية بأن المتصل بها هو واحد من مشتركيها وليس شخص اخر.

وقال الباحثون بأن تلك الثغرات العشر الجديدة بالإضافة الى الثغرات التسع السابقة يمكن تصنيفها ضمن ثلاث فئات هي: ( الحماية وخصوصية المستخدم والتوزيع الجيوغرافي للشبكة) حيث يمكن من خلال استغلال تلك الثغرات من تحديد الموقع الحيوي للمتصل بالشبكة دون الحاجة لأخد التصاريح اللازمة لذلك.
وينوهه الباحثون من خطورة استغلال تلك الثغرات في عرقلة التحقيقات الجنائية للشرطة من خلال دث معلومات كاذبة عن مواقع المشتبه بهم في تلك التحقيقات بالإضافة الى زعرعة الأمن القومي ونشر الفوضى من خلال ارسال رسائل كاذبة الى جهات امنية وأشخاص ذو الرتب المهمة في الدولة .
وأضاف الباحثون بأن تلك الهجمات تمكن المستفيدون منها من انتهاك حماية وخصوصية المستخدم والتي تعتبر بنود أساسية ضمن العقد بين مزودي الخدمة ومشتركيها ولهذا يجب العمل على سد تلك الثغرات من اجل ضمان حماية وخصوصية المستخدم .

-----------
 المقال من طرف: محمد محمود الشحات
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود