إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

في تقرير جديد قام بنشره موقع  IBTIMES البريطاني ، ذكر أن كوريا الشمالية  قامت بإرسال مجموعة من قراصنتها إلى الصين حيث طلبت منهم أن يحققو ما لا يقل عن 100 ألف دولار من خلال الهجمات الإلكترونية التي يقومون بها في سنة واحدة  ، وحال لم يحققوا ذلك سيواجهون عواقب شديدة .
هذه المعلومات تم تسريبها من قبل هاكر سابق تابع لكوريا الشمالية ، حيث أفصح عن هذا لموقع Bloomberg الأمريكي ، وذكر أنه كان دوره السابق خبيرا للكمبيوتر، وأضاف على أنه لم يكن ضمن فريق القرصنة المسئولة عن الهجمات السيبرانية على الدول المعادية لكوريا الشمالية ومنها أمريكا ، ولكن كانمكلفا بعمليات لصالح الدولة.
 ومن خلال التصريحات فيتبين كيف تعتمد حكومة كوريا الشمالية على الهاكرز في البلد لكسب المال ، وقال الهاكر صاحب التصريح أن الحكومة كانت تأخد %90 من عائدات عمليات القرصنة التي يقومون بها بينما تسمح فقط  للقراصنة بالإحتفاظ
ب %10من إجمالي الأموال المحصل عليها من العمليات.
و ذكر الهاكر الكوري لموقع Bloomberg الأمريكي أنه بعد ذهابه إلى الصين قام بكسب المال بعد أن طور مقرصنة من الألعاب والبرامج الأمنية للعملاء ثم قام ببيعها عبر الأنترنت.
------------
 محمد رجب
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود