إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

فيما انت تقرا هدا المقال فلا شك بانك متصل بشبكة الانترنت التي  توفرها لك مزود الخدمة مقابل رسوم شهرية تختلف على حسب سرعة الانترنت التي تختارها في بداية الاشتراك والتي تمكنك من ممارسة جميع اعمالك كتصفح الفايسبوك ومشاهدة فيديوهات اليوتيوب وتحميل الافلام والكتب الى اخره ...
حسنا صديقي عندما تقوم بهده النشاطات فانت لا تدفع مقابل الحصول على الخدمة لان ببساطة انت تشتري خدمة الانترنت في الاول من الشركة  ، فهي ليس من حقها ان تطلب مقابل اضافي على دخولك مثلا الى فايسبوك او مشاهدة فيديو على يوتيوب  ، لان هناك قانون يسمى قانون حياد الشبكة يمنعها من فعل دلك  ، فما هو هدا القانون وكيف سيؤثر علينا كمستعملي
الانترنت ادا تم الغائه ، هدا ما سنتعرف عليه في تدوينة اليوم .
ينص قانون حيادية الشبكة او ما يعرف ايضا بقانون حيادية الانترنت ان مزودي الخدمة والحكومات يجب ان تعامل المستعملين بشكل واحد دون تمييز ، او تفريق بينهم ، وان لا تتدخل في البيانات عن طريق فرض رسوم مختلفة حسب نوع المستخدم او المحتوى ، او الموقع ، او نوعية المنصة ، او طريقة الاتصال . اول من تطرق الى هدا المفهوم البرفسور" تيم ووه" عام 2003م في جامعة كولومبيا ، وقال ان المعلومات الموجودة على الانترنت ستستخدم بطريقة افضل لو تعاملنا معها بحيادية ، ولعل من الامثلة الشهيرة على خرق هدا المبدأ هو ما فعلته شركة " كومكاست " بخلسة عندما قامت بإبطاء تطبيقات مشاركة الملفات عبر الانترنت باستخدام حزم مزورة.
بعد ان تعرفنا على معنى هدا القانون ربما ستتساءل مادا لو الغي ، حسنا ساقول لك ان الانترنت سيصبح غاليا وبالتالي لن يكون متوفرا للجميع سوى الطبقات الغنية ، كدلك ستزيد ارباح الشركات المزودة للانترنت ، وستدفع مبالغ اضافية كل مرة تستعمل فيها الخدمات المختلفة الموجودة على الشبكة العنكبوتية ، وهده الصورة ستوضح لك دلك 
 اما على مستوى الشركات الناشئة فعليها ان تدفع مبالغ مالية ضخمة لمزودي الخدمة ومحركات البحث لضمان ضهورها ، وفي حالة عدم دفع هده المبالغ فستواجه اقصاء من الانترنت ان صح القول ، وهو ما ينطبق ايضا على المواقع الصغيرة وليكن في علمك عزيزي القارئ انه سيتم النظر في قانون حيادية الإنترنت في الكونجرس الأمريكي في 14 ديسمبر 2017، وفي حال تم اقرار إمكانية إلغاء هذا القانون سندخل في منحى جديد من الإنترنت المدفوع، وغير المتاح لكافة الطبقات.

ربما لن يؤثر علينا هدا القرار على المدى القريب ولكن يجب ان تعلم ان تم تطبيق هدا القرار في الولايات المتحدة التي تمثل قدوة لمجموعة من الدول وما هي الا مسالة وقت حتى نجد مثل هدا القرار في عالمنا العربي.
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود