إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

أشارت تقارير إلى أن بعض الهاكرز الآن يعتمدون على تطبيق فيسبوك ماسنجرالذي يستعمله أكثر من مليار مستخدم لإصابة أجهزتهم ببرمجيات  خبيثة جديدة و تقوم بعد ذلك بتعدين العملات الإفتراضية ، وذكر باحثين أمنيين في شركة  Trend Micro  أن هذه البرمجيات الخبيثة تستغل موارد أجهزة المستخدمين لتعدين عملات Monero بدلا من البيتكوين بدون علم المستخدم. 
وتعتبر عملة Monero  مفتوحة المصدر تم إنشاءها في شهر أبريل من سنة 2014 ، من جهة أخرى  ذكرت صحيفة "إندبندنت" البريطانية  أن هذه البرمجيات الخبيثة من شأنها أن تساعد الهاكرز على الإستيلاء على حسابات المستخدمين ، فهي قادرة على نشر نفسها داخل جهاز حاسوب المستخدمين ، وقد قام القراصنة بتصميمها بشكل تبدو فيه وكأنها ملف فيديو مألوف.
وذكر الباحثين الأمنيين  في شركة أمن المعلومات Trend Micro أنه يقتصر استخدام الفيسبوك على الانتشار في الوقت الحالي و لن يكون من غير المعقول للمهاجمين سرقة حساب فيسبوك نفسه من الأساس ، وأضافوا أن الارتفاع الجنوني لعملة البيتكوين قد يجعل المستخدمين أكثر عرضة للإختراق واستغلال أجهزتهم ، و قد تم فعلا العثور على برامج خبيثة في أوكرانيا و كوريا الجنوبية وأذربيجان وفنزويلا وفيتنام والفلبين وتايلاند ، وليس بعيدا على هذه البرمجيات الخبيثة أن تصل إلى دول أخرى علما أنها سريعة الإنتشار .
--------------
محمد رجب
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2017
تصميم و تكويد : بيكود