إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

 ذكر موقع اندبندنت البريطاني أن الفيسبوك يرغب من المستخدمين التفكير ابتداءا من الآن قبل كتابة أي منشور أو نشر الصور أو الفيديوهات على الموقع  حيث يسعى إلى منع المستخدمين من حذف منشوراتهم ، وقد بدأ فعلا في نهج هذه السياسة الجديدة حيث وجد عدد كبير من المستخدمين صعوبة في حذف منشوراتهم من جهاز سطح المكتب.
فعند الضغط على الزر الموجود في  الركن العلوى الأيسر من المشاركات  يتم عرض بعض الخيارات هي كالآتي  : التعديل على المشاركة  وحفظ المشاركة وإيقاف الإشعارات لهذه المشاركة ،  لكن خيار حذف المشاركة غير موجود، وقد اعتقد البعض أن الأمريتعلق بخلل في الموقع لكنها ميزة جديدة تقوم باختبارها الفيسبوك .
وسبق لشركة  الفيسبوك أن توصلت إلى تكنولوجيا جديدة  قادرة على حمايتك من الإنتقام الجنسي على موقعها غير أنها تعمل إذا قام المستخدمون بوضع صورهم العارية التى قد يتم استغلالها ضدهم في تطبيق فايسبوك مسنجر ، وأشارت الفيسبوك إلى أن هذه الصور لن يتم تخزينها ولكن ستستخدمها لتشفيرها ومنع نشرها من أي شخص قد يحاول استغلالك جنسيا ، حيث قال Jolie Inman Grant وهو مفوض السلامة الإلكترونية بأستراليا أن مستخدمي الفيسبوك الذين يشعرون بالقلق من ظهور صورهم الحميمة على الموقع قد يضطرون فعلا إلى تحميلها طواعية على تطبيق فايسبوك ماسنجر وإرسالها إلى أنفسهم  لتخزينها ، وأضاف أننا نشاهد العديد من الحالات التى يتم فيها التقاط صور أو فيديوهات عري بين مستخدمين لتبادلها مع بعضهم البعض بالتراضي ، لكن بعد ذلك يتم استغلالها للابتزاز ونشرها للعامة  أو ما يعرف بالانتقام الجنسى، لذلك فالفيسبوك  يحاول محاربة هذا الأمر في الموقع ويقترح على المستخدمين إرسال له هذه الصور العارية الخاصة بهم حتى يمنع من نشرها بعد ذلك من طرف مستخدم آخر .

----------------
 محمد رجب
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2017
تصميم و تكويد : بيكود