إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

بعد أن أطلق مخترع نظام الأندرويد أندي روبين هاتفه الذكي الذي أراد به التفوق على الشركات الكبرى أمثال سامسونج وأيفون ، سارع موقع المشهور ifixit على تفكيك الهاتف لمعرفة مدى سهولة أو صعوبة  تفكيكه ، ومن خلال النتيجة يتضح أن الهاتف حصل على أسوء نقطة على  الموقع وذلك لعدة أسباب . 
نذكر منها أن الجهة الخلفية للهاتف مصنوعة من السيراميك والذي يلتصق بالخلفية عن طريق لاصق قوي الذي لم يسمح للشخص بفتح الهاتف حتى بعد تسخين الخلفية بالنار وإستعمال أدوات حادة لنزع الغلاف الخارجي ، ولكن عند إنتزاع الخلفية حدثت بعض الخدوش والإنكسارات فيها ، مما يعني إستحالة إرجاعها لمكانها الأصلي ، وبعد نزع   الغلاف  الخارجي لم يرى سوى لاصق قوى يغطي بعض البراغي ، لذلك قرر الشخص فتح الهاتف من الأمام .
بعد  أن أنزع الشخص شاشة LCD الخاصة بالهاتف بقوة حدثت بعض  الشقوق في الشاشة لكنها بقيت تعمل ، و بعد نزع الشاشة تمكن الشخص من نزع لوحة الأم للهاتف ونزع البطارية بالإستعانة ببعض الأدوات الخاصة .

وفي نهاية المطاف ، حصل الهاتف على أسوء نقطة في تاريخ الموقع وهي 1 من 10 والتي تمثل أن الهاتف صعب التفكيك للغاية ، و منه تبين أن الهاتف تكلفة إصلاحه سوف تكون باهظة جدا وهذا إذا تمكن أحد من إصلاحه من دون كسره .
المصدر
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2017
تصميم و تكويد : بيكود