إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

 قامت أم بشن هجوم على تطبيق الإنستغرام بعد أن قام هذا الأخير بحذف صورة لابنها الذي يعاني من تشوه فى وجهه ، وانتقدت الأم بشدة الخدمة بعد أن اعتبرت هذه الأخيرة صورة إبنها البالغ من العمر 12 سنة مخالفة  للمبادئ التوجيهية للخدمة حيث أن إبنها لا يمتلك عينا يسرى وهو ما أدى إلى إزالتها.
وكان إبنها "هارى"لم يرتدي عينه الاصطناعية في الصورة التي نشرتها ، وهو ما جعل أحد المستخدمين يقوم بالتبليغ عن الصورة ما جعل المشرفين على المحتوى في تطبيق الواتساب يقومن بحذفها بشكل نهائي الشئ الذي أثار غضب الأم بشدة . 
ونشرت الأم التي تدعى تشارلي منشور على الفيسبوك تعبر فيها عن اشمئزازها من ما وقع ، وأضافت إلى أن تطبيق الإنستغرام يحتاج إلى تصحيح هذا التمييز ، وقالت أن  بعض الناس للأسف يعتبرون أن مسألة النظر إلى صورة إبنها أمر لا يمكنهم تحمله ، وهو ما قاموا  به عبر الإبلاغ عن الصورة الخاص بإبنها ، كما استعملت تشارلي موقع تويتر للتعبير عن استيائها وكتبت تغريدة : "قام شخص ما بالتبليغ عن صورة إبني وتطبيق إنستغرام وافق على الإبلاغ ، وقال أنها لا تفي بإرشادات التطبيق قبل إزالتها، ساعدوني "
 ونجحت التغريدة التي كتبتها الأم تشارلي حيث تلقت أكثر من 50 ألف إعادة تغريد ، وكانت نتيجة هذا الدعم أن قام تطبيق الإنستغرام بإعادة نشر الصورة  ع اعتذاره للأم و أسرة الطفل ، وقال المتحدث بإسم التطبيق أنهم قاموا بإزالة الصورة عن طريق الخطأ وقاموا بإستعادتها بعد أن انتبهوا لهذا الخطأ .
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود