إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

طور بعض العلماء نوع من البطاريات المرنة وهي تأخد طاقتها من الماء المالح وربما في المستقبل تستمد طاقتها من الدم والعرق والدموع، وكل ذلك لجعل بطاريات الأجهزة القابلة للإرتداء والأجهزة المحمولة آمنة بشكل كبير. 

 نشرت صحيفة Chem دراسة وقالت فيها إن البطاريات التي قام بتطويرها فريق بجامعة  Fudan هي مرنة جداً وقابلة للطي كما أن البطاريات آمنة جداً لأنه لا توجد بها مواد كيميائية سامة و لأنها تأخذ طاقتها من السوائل الآمنة مثل الماء المالح وهذا لن يتسبب في حدوث أي ضرر إذا حدث تمزق للبطارية وسربت ما بداخلها لداخل جسم الإنسان.
ما هي المكونات الأساسية التي توجد في هذه البطاريات المرنة ؟
1- يوجد بها قطبين واحد سالب والأخر موجب وهذا لإدارة الكهرباء.
2- يوجد بها أيضاً مادة الإلكتروليت وهي تحتوي على أيونات حرة تشكل وسط ناقل يقوم بنقل الكهرباء من أحد القطبين للقطب الأخر. 

في الغالب تصنع البطاريات من مادة الإلكتروليت من أحماض قوية أو مواد كيميائية سامة وأن تسرب هذه المواد تؤدي إلى الإشتعال أو التسمم أو التأكل وهذا دفع فريق من العلماء في جامعة صينية أن يبتكرون وسيلة جديدة لكي يقوموا باستبدال هذه المواد الضارة بمكونات ومواد آمنة.
البطارية الآمنة توجد على هيئة شريط وتتكون من جزئين متصلين ببعض ويطبقا على مادة الإلكتروليت مثل السندويتش ويوجد شكل أخر من البطاريات الآمنة يكون على هيئة خطين دقيقين وهم مصنوعين من أنابيب كربون نانوية حيث يمثل أحد الخيطين قطب موجب والأخر سالب ويتم وضع كل من الخطين في أنبوب جوفاء يوجد به مادة الإلكتروليت. الفكرة من البطاريات المرنة هي أنها أمنة ومن الممكن أن تقوم بنسجها في أحد الأيام في أجهزة قابلة للإرتداء أو ملابس ذكية. 

بعد القيام بتجربة أنواع مختلفة من مادة الإلكتروليت أظهرت كبريتات الصوديوم التي تستخدم في الوقت الحالي كملين للأمعاء وأظهرت نتائج واعدة والماء المالح أظهر أيضاً نتائج جيدة، وقد أشارت هذه الدراسة أنه في النهاية من الممكن أن يستخدم العرق أو الدم أو الدموع كمادة الإلكتروليت في بطاريات الأجهزة. 
------------
الموضوع من طرف شربل كبريال
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2018
تصميم و تكويد : بيكود