إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

 تستعد الحكومة الصينية لحجب شبكات الـ VPN على مواطنيها بحلول سنة 2018 ، حيث لن يستطيع المستخدمين في هذا البلد الوصول إلى جزء كبير من الأنترنت الذي عادة يكون محظورا ، وتأتي هذه الخطوة  كحملة لمواجهة المعارضة وكذا الحفاظ على سيطرة الحزب الشيوعى على السلطة في البلاد.
 وقد  أصدرت الحكومة الصينية أوامرها لشركات الاتصالات فى البلاد  بمنع  المواطنين من الوصول الكامل إلى الشبكات الافتراضية ال vpn بحلول شهر فبراير  من سنة  2018 المقبلة ، وستتقيد هذه الشركات بتنفيذ هذه الأول لكونها هي عبارة عن شركات عمومية تابعة للدولة وهي "تشاينا موبايل" و"تشاينا يونيكوم" و"تشاينا تيليكوم".
 ومعروف عن الصين أنها أكثر الدول في العالم التي تتبع أكبر نظام للرقابة على الأنترنت ، هذا يحول دون وصول مواطنيها إلى الآلاف من المواقع عبر الأنترنت ، ومقابل ذلك  يعمد  الملايين من المواطنين الصينيين إلى التحايل على نظام الرقابة  الذي يطلق عليه في البلد باسم جدار الحماية العظيم عبر استخدام شبكات ال vpn  ، حيث معروف عنها أنها تتيح الوصول إلى المحتوى المحظور، ولكن مع الخطوة الجديدة  ستكون ضربة قوية جدا على المستخدمين في هذا البلد .
من جهة أخرى سيؤدى هذا  الحظر الذي سيفرض على الشبكات الافتراضية vpn إلى  إحداث  ضرر كبير بمطوري البرمجيات والشركات الأجنبية ، حيث كان الباحثون الصينيون خلال السنوات الماضية  يشتكون من افتقارهم لإمكانية
الوصول إلى الأساليب الخارجية قصد التواصل مع الجامعات فى مختلف دول العالم ، كما أن هذه الخطوة ينتظر أن تكون لها تابعات إقتصادية أيضا .
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2017
تصميم و تكويد : بيكود