إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

أيعقل أنه مع كل هذا التقدم التقني و العلمي لم تستطع الشركات إنتاج أو إبتكار مصباح لا يتلف و يدوم للأبد ، لا أظن ذلك لكن لماذا المصابيح التي تسوق اليوم سواء كانت مصابيح المنزل أو مصابيح أعمدة الإنارة أو مصابيح السيارة  تتلف بسرعة و لا تدوم طويلا هذا ما سنكتشفه في الأسطر التالية..
في الواقع ليس من مصلحة الشركات التي تصنع هذه المصابيح أن تنتج لك مصباحا لا يتلف
، لأنها و أن فعلت ستفلس ولن يكون لها دور في المستقبل ، لهذا تلجأ إلى ضبط مصابيحها على تدمير ذاتي يمكن أن يصل إلى 1000 ساعة من الاشتغال  بعدها سيتلف مباشرة لتضطر إلى شراء آخر و استعماله وهكذا تستمر في دائرة مفرغة و تستمر ارباح الشركة.
وما يؤكد كلامي هو وجود أقدم مصباح على ظهر الكرة الأرض والذي تم تسجيله في موسوعة غينيس للأرقام القياسية كأقدم مصباح مضاء  24 ساعة في اليوم منذ عام 1899 ولم ينطفئ حتى يومنا هذا، اي ان في عمره ازيد من  115 عام  و هو يتواجد في محطة إطفاء ليفيرموري في مدينة كاليفورنيا بأمريكا، ويمكنكم مشاهدة المصباح و هو  مضاء  يومياً و في بث مباشر على موقعه الرسمي عبر هذا الرابط:
centennialbulb
بعد الدخول للموقع إضغط صورة المصباح وسوف يحولك إلى صفحة أخرى هناك ستجد البث المباشر للمصباح
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2016
تصميم و تكويد : بيكود