إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

تعرّضت شركة Yahoo لهجمتين شهدت فيهما سرقة بيانات 500 مليون مستخدم، ثم تلتها أخرى أصابت مليار مستخدم من قبل القراصنة ، وقد أكّدت صحيفة نيويورك تايمز أن بيانات المليار مستخدم قد بيعت على شبكة الإنترنت المظلم في أغسطس الماضي عن ما يناهز 300،000 دولار.
وهذا وفقا لأندرو كوماروفرئيس مكتب المخابرات في الشركة الأمنية InfoArmor، الذي أبلغ صحيفة نيويورك تايمز أن ثلاثة مشترين من بينهم إثنان من مرسلي الرسائل الاقتحامية و شخص آخر يُحتَمَل أنه قد شارك في أساليب التجسس اشتروا قاعدة البيانات بأكملها بالسعر المذكور من مجموعة الهاكر الذي يُزعَم أنهم مقيمين في أوروبا الشرقية.

لا تعرف شركة ياهو حتى الآن هويّة الذين قاموا بهذه الهجومات ، والتي يقال أنه أكبرانتهاك لأي شركة من أي وقت مضى.
بالإضافة إلى الأسماء الكاملة، كلمات السر، تواريخ الميلاد وأرقام الهواتف، فقاعدة البيانات تحتوي أيضا على أسئلة الأمان وعناوين البريد الإلكتروني الإحتياطية التي يمكن أن تساعد في إعادة نسيان كلمة السر.
كل هذا مثير للقلق، لأن هذه التفاصيل قد تكون مشتركة بين العديد من الخدمات والحسابات الأخرى عبر الإنترنت، ويمكن أن تجعل العديد من المستخدمين عرضة لهجمات التصيد الاحتيالي التي يمكن أن تتضمن معلومات شخصية دقيقة في رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوب فيها لإقناعهم بتسليم بعض الأشياء مثل الحسابات المصرفية، بطاقات الائتمان، وأرقام الضمان الاجتماعي.

و صرّح كوماروف أن معلومات أكثر من 150،000 موظف عسكري و موظّفي حكومة الولايات المتحدة تم العثور عليها أيضا في قاعدة البيانات ، مما يعني أن القراصنة قد يستهدفون حسابات هؤلاء المستخدمين لتهديد الأمن القومي.
إذا أردتم إنقاذ حساباتكم من الإختراق عليكم باتباع التعليمات التي قمنا بنشرها في هذا الموضوع:
بعد اختراق أكثر من بليون حساب شخصي في ياهو سارع بدون تردد للقيام بهذه الخطوة
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2016
تصميم و تكويد : بيكود