إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

تحتل الإعلانات مكانة مهمة على شبكة الأنترنت وهي بدون شك عصب الربح الأساسي لأصحاب المواقع، وذلك لأن الإعلانات تشكل مصدر مهم للدخل لأي شخص يعمل على الأنترنت وأكبر شركات الإعلانات كما يعلم الجميع هي شرك جوجل وتليها الفيسبوك على صعيد القوة الإعلانية. ولكن الخبر الذي انتشر مؤخراً عن مجموعة هاكرز روسية استطاعت تحقيق مبالغ مالية ضخمة من خلال التحايل على العملاء كان بمثابة الصدمة التي لم يتوقعها أحد.
ولكي ندخل في التفاصيل مباشرةً فإن هذه المجموعة من المخترقين والذين ينتسبون إلى الجنسية الروسية استطاعوا تحقيق أكثر من 5 مليون دولار وذلك من خلال العلامات التجارية الأميركية وشركات وسائط الإعلام الأمر الذي جعل هذه العملية الاحتيالية هي الأكبر في التاريخ المعلوماتي. هذه المجموعة من الهاكرز أطلقوا على أنفسهم اسم "AFT13" وهي مكونة من عدد من الهاكرز الروس الذين تمكنوا من خداع العديد من الشركات الأمريكية التي تعمل في مجال الإعلانات، وهذه المجموعة قامت بإنشاء ما يدعى "robobrowser" وهو محاكي لجميع ما يقوم به المستخدم العادي على المتصفح.
 حيث أن هذه المجموعة استطاعت تسجيل أكثر من 6000 نطاق وعنوان ويب مزيف لأسماء وماركات عالمية مشهورة على الشبكة العنكبوتية كموقع الـ Fox News و الـ CBS الرياضية وهافينجتون بوست، وهذه المجموعة قامت ببيع مساحات إعلانية وهمية ليتم عرضها في هذه المواقع المزيفة التي قاموا بإنشائها.
 وبسبب هذه العملية الضخمة استطاعوا تحقيق دخل يصل ما بين 3 إلى 5 ملايين دولار أمريكي يومياً حيث أن معدل سعر الألف زيارة وصل إلى  13.04 دولار، وقامت المجموعة باستخدام أيبيهات موجودة في الولايات المتحدة الأمريكية وذلك لخداع المستخدم بأن إعلانه يتم إظهاره للزوار الأمريكيين.
هذه العملية ليست بسيطة وسهلة وذلك لأن الهاكرز قاموا باستخدام الكثير من الوسائل والتقينات لضمان عدم انكشاف أن الزوار مزيفين.
-------------------
الموضوع من طرف مالك كبريال
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2016
تصميم و تكويد : بيكود