إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

من منا لم يسبق له أن أستعمل برنامج حماية مجاني ! أجل أغلب الأشخاص سبق أو بالأحرى لا زالوا يستعملونه ضانين بذلك أنهم أصبحوا بعيدا عن المخاطر الأمنية والفيروسات والبرمجيات الخبيثة ، لكن الخطر يكمن في بعض هذه البرامج أنها عوض أن توفر لك الحماية تقوم بنفسها بتعريض خصوصيتك للخطر، وبعضها قد يستغل بياناتك لأغراض أخرى ، خاصة الشركات التي تمنح الخيار لبعض برامجها بتحميل وتخزين بيانات ومعلومات المُستخدمين الذين يستخدمون برامج الحماية المجانية.
وكما ذكرت في السابق في أحد التدوينات ليس هناك شيء مجاني بل هناك تنازل لبعض الأشياء مقابل منحك أشياء أخرى، وهنا تتنازل عن خصوصية بياناتك مقابل التمتع بحماية مجانية لا ترقى حتى للمستوى المطلوب !
أنا هنا لا أقوم بتوجيه أصابع الاتهام إلى شركة بحد ذاتها ، وبالتأكيد أنت تعلم أن الشركات لن تمنحك حماية مجانية بهذه البساطة  فهي تستخدم طرق أخرى للربح مثل عرض الإعلانات الإجبارية وبعض هذه الإعلانات يمكن أن تكون ضارة وتعرضك للاختراق من قبل الأطراف الأخرى التي تستغل بعض الثغرات في شركات الإعلانات، كما لا ننسى الإعلانات المُنبثقة المُزعجة والتي قد تتسبب في بطئ حاسوبك . 
إليك فيما يلي أكثر أسباب ستجعلك تفكر في ترقية برنامج الحماية الخاص بك :
 نقص التحديثات الأمنية و عدم تطوير تقنيات الحماية في البرامج المجانية :

بعض برامج الحماية المجانية لا تقوم بتحديث قاعدة بياناتها ، وتطور الفيروسات الحديثة يعني أنها لن تمنع الفيروسات من الدخول إلى جهازك بدون حتى أن تفحصها لأنها غير متطابقة مع قاعدة بياناتها القديمة ، بعكس قاعدة البيانات التي تمتلكها النسخة المدفوعة والتي يتم تحديثها بشكل مستمر، كما لا ننسى الأدوات الإضافية التي تمتاز بها البرامج المدفوعة عكس المجانية التي تنعدم فيها هذه الأخيرة ،ويصعب على برامج الحماية المجانية مع نقص هذه التحديثات التغلّب على الثغرات الأمنية الخطيرة من نوع “zero-day” والتي تتطلب تدخلاً سريعا من البروتوكولات الأمنية على حاسوبك لحمايتك من المخاطر ، وهو أمر ستجده فقط في برامج الحماية المدفوعة.
أنت تدفع لها دون أن تشعر :
كما تعلمون فان إنشاء برنامج حماية يستوجب توفير قاعدة بيانات ضخمة يتم تحديثها باستمرار مما يستلزم القيام بعمليات اختبار وتحديث وتطوير
، وهذا يكلف الشركة مبالغ باهظة ، وهنا يجب عليك طرح سؤال مع نفسك هل ستمنحك برنامجها بالمجان ؟ فهي ببساطة تستغل المُستخدمين وأجهزتهم لتكون حقل تجارب وتقوم بتثبيت البرامج الخارجية أو ما يُسمي "أدوير" وأيضا ملحقات وأدوات للمتصفح ، أو تقوم بجمع معلومات بشأن استخدامك للكمبيوتروفي الوقت ذاته هي تحمي جهازك وأنت لا تشعر بذلك ، لأنك عادة لا تقوم بالنظر في شروط الاستخدام التي تظهر قبل تثبيت البرنامج ، والذي يتم فيها استعراض ما سوف تستفيد الشركة من منحك برنامجها مجانا.
 أخيرا أنصحك بالحصول على برنامج حماية مدفوع وذلك لتجنب الوقوع في الأمور السابقة.
-----------------------
الموضوع من طرف : أنس عزوز
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2016
تصميم و تكويد : بيكود