إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

تم توجيه مجموعة من التهم إلى الفيسبوك بخصوص جمع مجموعة من المعلومات  عن المستخدمين بطريقة غير قانونية وذلك قصد تطوير نظامه الإلكتروني المتعلق بالتعرف على الوجوه ، ومن المنتظر أن يمتثل أمام المحكمة بمدينة كاليفورنيا للرد على هذه الإتهامات الموجهة إليه .

ويعمل نظام التعرف على الوجوه الذي يقوم بتطويره الفيسبوك على فحص جميع الصور على هذه الشبكة الإجتماعية بعد أن يتم  تحديد هوية أصحابها ، الشئ الذي يساعد الموقع على تحديد سمات الوجه الخاصة بكل شخص وشكله الهندسي ، وهذه المعلومات التي تساعد المستخدمين على تحديد أسماء حسابات الأشخاص الموجودون على هذه الصور بدقة عالية وبدون أخطاء .


وقد قام ثلاثة مستخدمين بتقديم ثلاثة شكاوي لقاضي سان فرانسيسكو جيمس دوناتو إتهموا
فيها شركة الفيسبوك بجمع البيانات البيوميترية الخاصة بوجوه المستخدمين بطريقة سرية دون أخذ موافقتهم ، وقام بقبول القاضي هذه الشكاوي ذاكرا أن الفيسبوك بالفعل قام بنسخ هندسي لوجوههم من دون أخذ موافقتهم ، وهي الطريقة التي تعتمدها على جميع مستخدمي شبكتها الإجتماعية ، وردت الشركة بأنها بإمكانها تعطيل هذه الميزة ، لكنها وعدت أيضا بالدفاع عن نفسها أمام المحكمة بقوة.

جذير بالذكر أن هناك شركات أخرى عبر الأنترنت مثال غوغل تستعمل بعض التقنيات المشابهة ، تم رفع عليها هي الأخرى دعوى قضائية من قبل ، وهو ما يشكل لدى بعض المنظمات الحقوقية قلقا كبيرا حيث طالبت باحترام خصوصية المستخدمين في الشبكات الإجتماعية .

جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2016
تصميم و تكويد : بيكود