إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

هناك مفهوم خاطئ جدا عند الكثير من الناس أن عملية refresh التي نجدها عند الضغط ضغطة اليمين للماوس على سطح المكتب تعمل على إنعاش وتسريع الحاسوب ، فالكثير أخد هذه الفكرة رغم أنها عكس ما هو معروف عنها ، حيث بالمقابل تساهم في استهلاك موارد الحاسوب وتقوم بإثقاله خصوصا عند القيام بها بكثرة ، وسأحاول في هذه التدوينة أن أبين لك ذلك من خلال مشاهدة مدى استهلاك المعالج قبل وبعد الضغط عليها.


أولا ما هو الهذف من refresh في الوندوز

وجود خيار refresh في الوندوز له عدة وظائف ، لكن لا يعني أنه عليك الضغط عليه دائما في اعتقادك أنه يقوم بتسريع الحاسوب ، فهو مخصص فقط لإظهار مثلا الملفات التي تم إنشائها أو نقلها والتي اختفت عن سطح المكتب ، كما يسمح لك  بإعادة ترتيب أيقونات سطح المكتب ، ويمكن استخدامه في حل بعض المشاكل أحيانا على سطح المكتب ، بالتالي فهو وسيلة يدوية لعمل تحديث للبيانات عندما يعجز النظام القيام بها أو يتأخر في ذلك .

لكن لماذا لا يجب عليك الضغط على refresh عندما لاتضطر إلى ذلك 


إن الضغط على refresh عبثا يساهم كما أشرت في الأول في تبطئ الحاسوب ، والدليل على ذلك حاول فتح مدير المهام على حاسوبك ثم شاهد مدى استهلاك المعالج قبل وبعد الضغط على refresh ، وذلك بالضغط ضغطة اليمين للماوس  ، والضغط على task Manager أو مدير المهام كما في الصورة 


بعد ذلك إذهب إلى القسم الثاني ، وراقب استهلاك المعالج حيث يصل معي شخصيا إلى 10%




الآن قم بالضغط على  refresh ثم لاحظ استهلاك المعالج سوف يرتفع ، كما في حالتي أنا شخصيا بعد أن ضغطت عليها


كما تشاهدون في الصورة فقد ارتفع استهلاك المعالج إلى 17 % ، وهذا يسبب في بطئ الحاسوب ، بالتالي أحرص ألا تقوم بالضغط كثيرا على refresh إلا في الضرورات التي تحتاج فيها إلى ذلك ، وأراك في مواضيع جديدة بإذن الله.
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2016
تصميم و تكويد : بيكود