إعلان بالهواتف فقط

إعلان بالحواسيب فقط

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ممارسة ألعاب الفيديو على الحواسيب أو أجهزة البلايستيشن و
ال xbox ... عند الكثيرون قد لا يتعدى القتل والدمار فقط على العالم الرقمي ، بل قد ينتقل التأثر بهذه الألعاب إلى الواقع ، ويتم فيه تجسيد قصة اللعبة على أرض الواقع من خلال ارتكاب بعض الجرائم ، وقد سجلت حوادث كثيرة بهذا الخصوص سنتعرف على أبرزها في هذه التدوينة الجديدة

1---حادثة التأثر بلعبة GTA Vice City
كما هو معروف عند الأشخاص الذين يمارسون لعبة  Grand Theft Auto أنه بإمكانك مخالفة القانون وقتل الناس و دهس الشارع بأكمله من دون أن ترتكب في حقك أية مخالفة ، وفي عام  2004 إنتقل التأثر بهذه اللعبة إلى أرض الواقع حيث أقدم مراهق باستعمال سيارته على تطبيق الأحداث على اللعبة التي أدمنها بشكل كبير، فقام بالخروج بسيارته إلى الشارع ويدهس المارة ، وتوجه بعد ذلك لإحدى المتاجر الكببرة هناك قام بإطلاق النار على جميع العاملين ، بعد ذلك تم إلقاء القبض عليه حيث تبين أنه مريض نفسيا تسببت بها الوحدة وإدمانه للعبة GTA Vice City ، طالبت بعد هذه الحادثة وسائل الإعلام بإيقاف و إلغاء هذه اللعبة ، وهو الأمر الذي لم يحصل حيث تم فقط وضع تقييم عمري لمثل تلك الألعاب العنيفة تمنع من هم دون الـ18 من استخدامها.
----------------------------------

2---حادثة التأثر بلعبة Call of Duty: Modern Warfare 2
وقعت هذه الحادثة في النرويج في يوليو 2011 ، و كان الحادث كارثيا ، فقد قام شخص في العاصمة أوسلو بإطلاق النار على معسكر للشباب بعد وقت قصير من قيامه بإلقاء قنبلة على مبنى حكومي ، بعد ساعات قليلة تم القبض على الجاني وعند استجوابه اعترف باستخدامه للعبة التصويب Call of Duty: Modern Warfare 2 ، وأسفر هذا الحادث عن مقتل من 70 شخصا منعت معها مباشرة  اللعبة في عدة مناطق داخل دولة النرويج.
---------------------------------------

3---حادثة سرقة شاحنة لعبة Modern Warfare 3
قبل صدور هذه اللعبة في فرنسا لأيام قليلة ، قام شخصان ملثمان بتنظيم حادثة مرورية جعلت سائق شاحنة كانت تنقل نسخ من لعبة Modern Warfare 3  يقوم بتغير وجهته ويسلك طريق آخر كانوا ينتظرونه فيه ، حيث قاموا بالهجوم عليه وعلى الشاحنة باستعمال قنابل الغاز المسيلة للدموع وتمت سرقة 6000 نسخة من اللعبة قبل وصولها إلى الأسواق.
--------------------------------------


4---  حادثة مراهق يقتل جدته بسبب الألعاب
حدث هذا في  عام 2011 حيث أقدم مراهق في سن 15 عام إسمه جيفين ألين برينس على قتل جدته من أمه عندما أرغمته على أن يتوقف عن اللعب ، حيث قام  بطعنها بسيف الساموراي  تسبب ذلك مباشرة في وفاتها عن سن يناهز ال 77 عاما، ولم يكتفي بهذا بل  قام بجرح جدته الأخرى من أبيه التي ذهب مسرعة إلى غرفتها للإستنجاد بالشرطة ، وتم القبض عليه بعد ذلك بهذا الجرم الذي كان سببه الألعاب.

----------------------------------------
أراك في موضوع ومعلومة جديدة بحول الله
جميع الحقوق محفوظة ل حوحو للمعلوميات 2016
تصميم و تكويد : بيكود